المرشد الأعلى الخامنئي

وكلاء إيران الشيعة من الأفغان والباكستانيين ودفاعهم عن نظام الأسد

تملك إيران تاريخاً طويلاً في تشكيل جماعات عرقية مقاتلة في جميع أنحاء الشرق الأوسط لخوض معارك غير تقليدية ضد إسرائيل والمصالح الغربية، ومؤخراً، ضد السلفيين السنّة. وفي الوقت المناسب، أصبح الوكلاء [الشيعة] من الأفغان والباكستانيين الذين جندتهم إيران للمساعدة في الدفاع عن نظام الأسد في سوريا، قوات هامة  تستطيع أن تُستخدم في النهاية لإطفاء نيران الصراعات الإقيلمية الأخرى أو تأجيجها.  

الاتفاق النووي: بين المعارضة المتشددة والحكومة الإيرانية

تناقش ورقة صادرة عن معهد واشنطن مسألة موقف كلاً من الحكومة الإيرانية والمعارضة المتشددة من الاتفاق النووي والذي ترى فيه أنه لا يتسم بأية أهمية. فواشنطن تعتبره إنجازاً هائلاً بينما يعتبرونه في إيران خطوة في سلم يؤدي إلى اتفاق نهائي. خاصة موقف المرشد الأعلى خامنئي الذي التزم الصمت حيال بيان الحقائق الصادر عن الولايات المتحدة.

سيناريوهات متوقعة لما بعد خامنئي

تناقش هذه الورقة ترتيبات فترة ما بعد مرشد "الثورة الإسلامية" آية الله علي خامنئي، وتستعرض عدداً من السيناريوهات، وتقدِّم قائمة بأبرز المرشحين، وما هي نقاط ضعف وقوة كل منهم. فخلال الأشهر الأخيرة تواردت أنباء عن صعوبة أوضاعه الصحية، ولم تُخفِ الجمهورية الإسلامية أنباء خضوعه لعملية جراحية، ولم يعد المرشد الذي كان يواظب على رياضة صعود الجبل يشاهد في الجبال كالسابق. وترافق ذلك كله مع شائعات بوفاته تناقلتها وسائل إعلام إسرائيلية على وجه الخصوص؛ مما دفع بوكالات الأنباء الإيرانية إلى بث تسجيل يظهره يلقي كلمة في اجتماع حول البيئة.

الخطاب الإعلامي للحوثيين

الخطابَ الإعلامي للحوثيين متعدد، وله وسائل إعلامية متعددة، منها المرئي والمقروء والمسموع، (هناك قناة "المسيرة" الفضائية، وإذاعة "FM"، وصحيفتا "الهوية"، و"المسيرة"، والموقع الإلكتروني "المنبر نت"، إضافة إلى عدد من المنابر المتعاطفة معهم، مثل صحيفة "الديار. وتحاول هذه الورقة تقديم مقاربة لخطاب هذه الحركة من خلال تحليل محتوى ما تبثه وسائلها الإعلامية.

Subscribe to RSS - المرشد الأعلى الخامنئي