صحف غربية

الأحد 14 فبراير / شباط 2016 | بيتر روغ

على مدى الأشهر القليلة الماضية، تبنت إدارة أوباما وجهة نظر ضيقة الأفق تجاه الصراع في سورية – مع عواقب مروعة بالنسبة لموقف أميركا في الشرق الأوسط. ففي موجة من النشاطات والبيانات استخدم وزير الخارجية جون كيري قضية الموت والدمار في سورية لإعطاء الأولوية لوقف إطلاق النار قبل أي شيء آخر. وفي هذا الأسبوع أعطت هذه الجهود نتيجة وذلك في أعقاب تعليق محادثات جنيف. مع ذلك، فإن إدارة أوباما ومن خلال رفع الضرورة الإنسانية قد سلمت مفتاح تحقيق السلام الدائم – والذي لا يمكن تحقيقه من دون إزالة الديكتاتور السوري بشار الأسد.

الجمعة 12 فبراير / شباط 2016 | Chicago Tribune

الرئيس السوري مقبل على فعل ما لم يكن يتصور الوصول إليه قبل أشهر، فهو على وشك سحق الثوار وإعلان النصر، حيث تتعرض حلب معقل الثوار السوريين لهجمات مكثفة من قبل الطائرات الحربية الروسية والميليشيات الإيرانية وقوات الأسد الحكومية، حيث من المتوقع أن تطبق الأخيرة حصاراً خانقاً ضد مئات الآلاف من السكان الذين تقطعت بهم السبل في أكبر المدن السورية.

الخميس 11 فبراير / شباط 2016 | ميشيل إجناتيف و...

مع التدمير الشامل لحلب من قبل السلاح الجوي الروسي، ومع تأهُّب مئات الآلاف من المدنيين في أكبر المدن السورية للحصار والتطويق والتي ستتعرض فيما بعد حتماً للهمجية والمجاعة، فقد حان الوقت للإعلان عن الإفلاس الأخلاقي للسياسة الأمريكية والغربية في سورية.

الأحد 07 فبراير / شباط 2016 | ناتالي نوغايريد

ستتخذ الحرب في سورية منعطفاً جديداً مع عواقب بعيدة المدى ليس على مستوى المنطقة فحسب، بل على مستوى الدول الأوربية أيضاً في حال سقطت حلب، وخاصة بعد الهجمات الشرسة التي يشنها النظام السوري عليها، والذي تسبب بهروب عشرات الآلاف من الناس، حيث تمثل حلب النقطة الحاسمة بالنسبة للعلاقات بين الغرب وروسيا التي تلعب دوراً حاسماً في هذا الهجوم من خلال سلاحها الجوي.

الجمعة 05 فبراير / شباط 2016 | بول شينكمان

تتوجه المملكة العربية السعودية الأسبوع المقبل إلى لقاء استثنائي في بروكسل لوزراء خارجية دول التحالف ضد "تنظيم الدولة الإسلامية" لتقدم عرضها الجديد حول مشاركتها من خلال نشر قوات برية في سورية التي مزقتها الحرب.

الجمعة 22 يناير / كانون الثاني 2016 | مولي مككيو

نشرت الحكومة الروسية الأسبوع الماضي نسخة من اتفاقها السري مع سورية والذي يتضمن نشر قواعد "مجموعة الملاحة الجوية" الروسية في أراضيها، حيث وقَّع الاتفاق قبل التدخل العسكري الروسي وذلك في آب العام السابق.

ويذكر مايكل بيرنباوم في صحيفة الواشنطن بوست أن الاتفاق المفتوح بين وزارتي الدفاع الروسية والسورية يعطي موسكو "تفويضاً مطلقاً" ظاهرياً في سورية. ويسمح بدخول الجنود الروس وعتادهم إلى سورية دون قيود، بالإضافة إلى تنفيذ العلميات العسكرية مع الاعفاء عن أي ضرر ناتجة عن تلك العمليات دون تدخل أو مسائلة من القانون السوري.

الأربعاء 20 يناير / كانون الثاني 2016 | جوش روغن

وافقت الإدارة الأمريكية على تحرير سبعة إيرانيين محتجزين لدى الولايات المتحدة مع قرار تجميد اعتقال 14 آخرين؛ اثنان منهم متهمين بتحويل الأسلحة لنظام الأسد وحزب الله في سورية، وذلك مقابل إطلاق سراح أربعة سجناء أمريكيين.

الأربعاء 13 يناير / كانون الثاني 2016 | حسن حسن

في وقت ليس طويلاً على الخلاف الدبلوماسي بين الرياض وطهران بعد حادثة إعدام رجل الدين الشيعي السعودي نمر النمر، تفجرت المواجهة بين الطرفين في اجتماع نيويورك الذي عقد في 18 كانون الأول حول تحديد من هي الجماعات الإرهابية التي تقاتل في سورية، وذلك بعد أن تسلمت الأردن تلك المهمة من أجل محاربة الجماعات المتطرفة والتي تعتبر جزءاً من إتمام العملية السياسية التي تراها الأمم المتحدة لسورية.

الخميس 31 ديسمبر / كانون الأول 2015 | جويس كرم

في 25 شباط عام 1987، أرسل الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد قواته إلى ثكنة "فتح الله" غرب بيروت، حيث قُتل سبعة وعشرين عضواً من "حزب الله" في خطوة تهدف إلى إظهار يد سورية العليا على إيران في لبنان. بعد ثلاثة عقود تقريباً، تم عكس ذلك تماماً تحت حكم الأسد الابن، حيث غرقت سورية في حرب استنزاف وكسبت طهران اليد العليا في دمشق.

الأحد 27 ديسمبر / كانون الأول 2015 | مايكل مكفاول

أدى قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في تدخله في سوريا إلى تحويل كبير في السياسة الخارجية الروسية في عام 2015، إلا أنه خلال الأعوام الخمسة عشر الأخيرة، اعتمد بوتين على القوة العسكرية بغية تحقيق أهدافه السياسية الداخلة والخارجية بدءاً من احتلال الشيشان عام 1999، ومن ثم جورجيا2008، وأوكرانيا عام2014، وتعتبر مغامرة بوتين الأخيرة في سورية دراماتيكية في سياسته الأكثر عدائية.

قد تأمل بوتين من خلال تدخله في سورية أن يحصل على دعم المجتمع الدولي وتضامنه، وخاصة بعد الادانات التي تلقاها من قبل أغلبية دول العالم لأفعاله العسكرية السابقة في الشيشان وجورجيا وأوكرانيا.

الصفحات