أجهزة أمن النظام ترضخ لعصابة امتهنت خطف المواطنين بالسويداء والأهالي: متواطئون معهم

حاجز لقوات النظام - أرشيف
الأحد 10 سبتمبر / أيلول 2017

اتهم عدد من أهالي ريف محافظة السويداء الأجهزة الأمنية التابعة لنظام الأسد  بالتواطؤ مع عصابات تمتهن خطف المدنيين لقاء فدية مالية.

وحول التفاصيل، أفادت صفحة "السويداء 24" على "فيسبوك" أن "الأجهزة الأمنية قامت صباح اليوم الأحد بإطلاق سراح أربعة موقوفين من بلدة عريقة بعد يومين من القبض عليهم في بلدة قنوات قرب السويداء بعد يومين من إلقاء القبض عليهم بتهمة اختطاف أحد المواطنين داخل البلدة".

ونوهت الصفحة أن "عددا من أقارب الموقوفين قاموا باختطاف عنصرين من كتيبة المدفعية التابعة لقوات النظام يوم أمس كما حاولوا الهجوم على مخفر بلدة عريقة، للضغط على الأجهزة الأمنية لإطلاق سراح الموقوفين".

وأشار المصدر إلى أن الأجهزة الأمنية التابعة للنظام، أطلقت سراح العديد من عصابات الخطف في أوقات سابقة بعد قيام رفاقهم باختطاف عناصر من قوات النظام والأجهزة الأمنية، ما أثار استياء واسع لدى الأهالي من رضوخ النظام لمطالب العصابات.

وذكر مصدر محلي من بلدة عريقة أن معظم عصابات التشليح والخطف في محافظة السويداء، حصلوا على سلاح من فرع المخابرات العسكرية في السويداء متهم الجهة المذكورة بالتواطؤ مع تلك العصابات.

وقال أحد المعلقين على منشور الصفحة "تروح الجهات المختصة تحل عنا وتفل من هالبلد اذا مثل قلتها".

وأضاف آخر"عملية خطف العساكر مجرد مسرحية وكوميديا اكيد الأجهزة الأمنية متواطئة مع المجرمين المطلق سراحهم".

اقرأ أيضا: صورته تجسد "المأساة السورية".. "كعكجي" محامي توفي في قصف للتحالف على الرقة.. هكذا بدا قبل الحرب

المصدر: 
السورية نت

تعليقات