أميركا تقرر تسليم آخر معتقل كويتي في "غوانتانامو" لبلاده

أميركا تقرر تسليم آخر معتقل كويتي في "غوانتانامو" لبلاده
الأربعاء 16 سبتمبر / أيلول 2015

أعلن سفير الكويت لدى الولايات المتحدة الأميركية، سالم الصباح، أن السلطات الأميركية المختصة أبلغته اليوم، عزمها تسليم بلاده، فايز الكندري، آخر معتقل كويتي في "غوانتانامو".

ونقلت وكالة "الأنباء الكويتية" عن الصباح، قوله: إن "السفارة في واشنطن سوف تواصل اتصالاتها مع السلطات الأميركية المعنية، لمتابعة الإجراءات الخاصة بإتمام عملية تسليم المحتجز فايز الكندري ونقله إلى الكويت".

واعتقل فايز الكندري ومواطنه فوزي العودة، الذي أفرج عنه في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، لدى توزيعهما مساعدات على الحدود الباكستانية – الأفغانية، إبّان الحرب الأميركية على أفغانستان، أواخر العام 2001، وجرى نقلهما إلى سجن "غوانتانامو"، الواقع في أقصى جنوب شرق كوبا.

من جانبه، قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة الكويت والناشط في مجال حقوق الإنسان، غانم النجار: إن "إجراءات عودة الكندري للكويت قد تستغرق شهرين".

وكان النجار، أعلن في وقت سابق اليوم، صدور قرار لجنة الاستماع بالإفراج عن الكندري، الذي قضى نحو 12 عاماً في المعتقل .

وسينقل الكندري بعد عودته للكويت إلى مركز تأهيلي، لمدة لا تزيد على ستة أشهر، وفق ما حصل مع المعتقل الذي سبقه في الوصول فوزي العودة.

وكانت مساع كويتية نجحت في الإفراج عن عشرة كويتيين من المعتقل الأميركي الشهير على مدى 12 عاماً، لكن الجانب الأميركي ظل متشدداً في شأن فوزي العودة، الذي أطلق سراحه في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وكان الرئيس الأميركي "باراك أوباما"، قد تعهد خلال حملته الانتخابية في العام 2008، بإغلاق معتقل "غوانتانامو" في غضون عام واحد من توليه منصبه، ثم كرر التعهد ذاته في أكتوبر/ تشرين الأول 2013، إلا أنه لم ينفذه رغم مطالبات منظمات حقوقية دولية عدة.

ويضم المعتقل، الذي أقامه الرئيس الأمريكي السابق "جورج دبليو بوش"، في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول في العام 2001 حالياً، وفيه نحو 170 معتقلاً من جنسيات مختلفة، أمضى معظمهم سنوات طويلة دون أن توجّه إليهم أي تهم.

المصدر: 
الأناضول

تعليقات