استسلام خاطف طائرة مصر للطيران في قبرص

طائرة من الخطوط الجوية المصرية
الثلاثاء 29 مارس / آذار 2016

أكد التلفزيون القبرصي الرسمي أن خاطف طائرة مصر للطيران استسلم، اليوم الثلاثاء، للسلطات القبرصية، إذ خرج من الطائرة رافعاً يديه في الهواء، بعد الإفراج عن جميع الركاب الذي كانوا على متنها.

وذكرت وسائل الإعلام القبرصية في وقت سابق اليوم أن رجلاً خطف طائرة كانت في رحلة داخلية من الإسكندرية إلى القاهرة، وأنه أجبر الطائرة على الهبوط في قبرص، مطالباً بالإفراج عن سجينات في مصر. فيما قالت وكالة أنباء الشرط الأوسط المصرية أن الخاطف مصري واسمه سيف الدين مصطفى، وهو ما أكدته أيضاً وزارة الخارجية في قبرص.

وقال وزير الطيران المدني المصري شريف فتحي في مؤتمر صحفي إنه "بعد أن هبطت الطائرة في مطار لارناكا أفرج الخاطف عن جميع من كانوا على متنها باستثناء ثلاثة ركاب وأربعة من أفراد الطاقم بعد مفاوضات. واكتفت وزارة الطيران بالقول في بيان لها إن "81 شخصاً بينهم 21 أجنبياً وطاقم من 15 فرداً كانوا على متن الطائرة إيرباص 320".

وكان من بين الركاب ثمانية أمريكيين، وأربعة بريطانيين، وأربعة هولنديين، وبلجيكيان، وإيطالي، وسوري، وفرنسي.

وعرضت هيئة الإذاعة والتلفزيون القبرصية لقطات حية لخروج ثمانية أشخاص من الطائرة اثنان منهم خرجا من نافذة قمرة القيادة في الطائرة.  فيما قالت هيئة الإذاعة القبرصية إن "الرجل طلب التواصل مع مسؤولين من الاتحاد الأوروبي" مستشهدة برسالة ألقى بها الخاطف على مربض الطائرات في مطار لارناكا.

وألقت حادثة الخطف بظلالها على حركة الطيران من مطار القاهرة الذي اضطر إلى "تأجيل إقلاع طائرة تابعة لشركة مصر للطيران إلى نيويورك بسبب مخاوف أمنية متصلة بالطائرة المخطوفة"، وفقاً لمصادر أمنية.

وتوجه واقعة خطف الطائرة ضربة أخرى لقطاع السياحة في مصر، سيما بعد تفجير تنظيم "الدولة الإسلامية" لطائرة روسية في سيناء في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

اقرأ أيضاً: مقتل شخصين خلال اشتباكات داخل مخيم فلسطيني في لبنان

المصدر: 
وكالات - السورية نت

تعليقات