بعد تغنيه بأحذية عناصر مخابرات الأسد.. لؤي حسين: سعيد بانتصارات النظام والميليشيات الشيعية بدير الزور

لؤي حسين رئيس تيار بناء الدولة
سبت 09 سبتمبر / أيلول 2017

أعرب رئيس تيار "بناء الدولة" لؤي حسين، عن سعادته بما اعتبره "انتصارات" قوات نظام بشار الأسد والميليشيات الطائفية التي تسانده، كما أشاد بالعمليات العسكرية الروسية خلال المواجهات الدائرة في دير الزور شرق سوريا.

وكتب حسين في حسابه على "فيس بوك"، اليوم السبت أنه "سعيد جداً بانتصارات الجيش السوري والميليشيات الشيعية الحليفة، والدعم الجوي الروسي على تنظيم داعش بمعارك فك الحصار عن دير الزور المحاصرة منذ سنوات".

وهاجم حسين المعارضة السورية واعتبرها "المسؤولة عن جعل دير الزور منسية، ومهملة"، وقال إن من يحاصرها تنظيم "الدولة الإسلامية" وليس النظام.

وليست هذه المرة الأولى التي يكتب فيها أو يدلي حسين بتصريحات مؤيدة لنظام بشار الأسد، إذ سبق أن أعلن "كرهه" للثورة السورية، وذلك في تسجيل مسرب له نُشر في مايو/ أيار 2015، وقال فيه أن "حذاء عنصر مخابرات في نظام الأسد أشرف من الثورة"، ثم استهزأ بالذات الإلهية والشهداء، ووصف باسل الأسد ابن حافظ الأسد بـ"الشهيد".

كما تحدث حسين عن وداعة النظام أمام من أسماهم بـ"المسلحين" ويقصد فصائل الثورة السورية المعارضة. وتجلى ذلك عندما قال: "اعتقلني النظام ولم يضربني أو يؤذني بكلمة".

ويشار أن تيار "بناء الدولة" تأسس في عام 2011 برئاسة حسين الذي زاد من تقربه لروسيا بعد تدخلها العسكري في سوريا وارتكابها مع نظام الأسد مجازر ضد المدنيين.

اقرأ أيضاً: موسكو تدافع عن الأسد وتصف تقرير الأمم المتحدة حول استخدامه الكيماوي بـ"التزييف الرديء"

المصدر: 
السورية نت

تعليقات