تقرير إسرائيلي يؤكد تزايد حوادث الانتحار في صفوف الجنود

عناصر من جيش الاحتلال الإسرائيلي_أرشيف
سبت 03 يناير / كانون الثاني 2015

يدرس الجيش الإسرائيلي حالياً تقريراً أعدته لجنة خاصة حول تزايد حوادث الانتحار في صفوف الجنود، خصوصاً بين الذين شاركوا في الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة ضمن عملية (الجرف الصامد).

وقال مسؤول عسكري إسرائيلي في تصريح إذاعي: إن عدد الجنود المنتحرين بلغ 14 في العام المنصرم، بينهم أربعة من مقاتلي لواء "غيفعاتي" للقوات الخاصة الذي شارك في حرب غزة.

ويذكر التقرير أنه بعد هذه الحوادث أجرت مجموعة من الضباط برفقة خبراء نفسيين لقاءات مع جنود اللواء، ووزعوا عليهم استبياناً للكشف عن الجنود الذين يعانون من أزمات نفسية، أو الذين لديهم أعراض صدمة الحرب.

وربطت مصادر عسكرية بين القلق من تزايد حالات الانتحار وبين قرار وزير الدفاع "موشيه يعالون" توزيع "وسام المعركة" على الجنود ورجال أجهزة الأمن والاستخبارات والمدنيين الذين شاركوا في شكل مباشر أو غير مباشر في حرب غزة.

وهذه المرة الأولى التي يوزع فيها هذا الوسام بعد معركة محدودة، علماً أن حروباً أكبر مثل عملية "الرصاص المصبوب" لم يليها توزيع أوسمة.

وسيمنح الوسام إلى الجنود ورجال "شاباك" و "موساد" وعناصر الشرطة والمطافئ والدفاع المدني ونجمة داود الحمراء والموظفين المدنيين في مكتب منسق شؤون الحكومة في مناطق الضفة الغربية وغزة.

المصدر: 
وكالات