رئيس المجلس الأوروبي: يجب تقديم مزيد من المساعدات لتركيا والأردن ولبنان

رئيس المجلس الأوروبي: يجب تقديم مزيد من المساعدات لتركيا والأردن ولبنان
الأربعاء 23 سبتمبر / أيلول 2015

قال رئيس المجلس الأوروبي "دونالد تاسك": إن "من الضروري تقديم المزيد من المساعدات إلى تركيا والأردن ولبنان التي تستضيف لاجئين سوريين فارين من بلادهم".

وفي تصريح صحفي قبيل مشاركته في قمة زعماء الاتحاد الأوروبي، التي بدأت اليوم في بروكسل، لبحث حل مشترك لأزمة اللاجئين، قال "تاسك": "نحن الآن في مرحلة حساسة، لذلك ينبغي أن يكون النقاش مبنياً على الحقائق لا المشاعر".

وأكد المسؤول الأوروبي ضرورة اتخاد دول الاتحاد تدابير على حدودها، لافتاً أن "كل هذه التدابير لا تحل أزمة اللاجئين غير أنها تكون خطوة في الاتجاه الصحيح". 

وأضاف رئيس المجلس الأوروبي، أن "اليوم ليس فقط الآلاف من اللاجئين بل الملايين منهم يحاولون الوصول إلى أوروبا".

وأشار "تاسك"، إلى "عدم انتهاء الاشتباكات الدائرة في سورية أو العراق في وقت قريب"، لافتاً إلى "نزوح قرابة 8 ملايين شخص من مناطقهم داخل سورية، فضلاً عن لجوء نحو 4 ملاين سوري في دول مجاورة مثل تركيا والأردن ولبنان".

وكان رئيس المفوضية الأوروبية "جان كلود يونكر"، قال في وقت سابق اليوم، في مؤتمر صحفي عقده في بروكسل: "نقترح تقديم مليار يورو لتركيا، و700 مليون يورو لمقدونيا لتحقيق الاستقرار في بيئتنا"، في إشارة إلى مساعدة البلدين لمواجهة أزمة اللاجئين.

وبدأت اليوم في بروكسل قمة خاصة لزعماء وقادة دول الاتحاد الاوروبي، لبحث حل مشترك لأزمة اللاجئين، في ضوء قرار وزراء الداخلية الأوروبيين، الذي وافق عليه مجلس العدالة والشؤون الداخلية الأوروبي، أمس، بشأن توزيع 120 ألف لاجئ وفق نظام الحصص على الدول الأوروبية.

وكان البرلمان الأوروبي وافق قبل أسبوعين على خطة تقدمت بها المفوضية الأوروبية، تقضي بتوزيع 120 ألف لاجئ وفق نظام الحصص على الدول الأوروبية، حيث سيتم وفق الخطة توزيع اللاجئين الموجودين في إيطاليا واليونان على الدول الأخرى في الاتحاد الأوروبي.

من جهة أخرى، قال رئيس الوزراء البلغاري "بويكو بوريسوف": إنه يعمل مع نظيره التركي "أحمد داود أوغلو"، على تطوير مبادرة مشتركة حول قضية اللاجئين.

وفي تصريح صحفي قبيل مشاركته في قمة زعماء الاتحاد الأوروبي، التي بدأت اليوم، في بروكسل، لبحث حل مشترك لأزمة اللاجئين، أوضح "بوريسوف"، أن "هناك تعاون مكثف مع رئيس الوزراء التركي في الآونة الأخيرة، حول أزمة اللاجئين"، لافتاً أن "الجارة تركيا تعاني من صعوبات كثيرة بسبب استضافتها لملايين اللاجئين".

وأضاف "بوريسوف"، "سأطرح في القمة الخطة التي وضعناه مع داود أوغلو، التي تشمل إنشاء منطقة آمنة في سورية، وتسكين اللاجئين فيها".

وتابع: "هناك قرابة 7 ملايين نازح داخل سورية، إلى جانب مليونا لاجئ في تركيا، ومع تدهور حالة الطقس هناك احتمال بزيادة تدفق اللاجئين نحو حدودنا"، مشيراً أن "زيادة الإجراءات الأمنية ليست حلاً".

وأشار "بوريسوف"، "خلال زيارتي لإسطنبول في الفترة 14ـ15 أكتوبر/تشرين المقبل،  سأبحث مع داود أوغلو أزمة اللاجئين بشكل موسع".

المصدر: 
الأناضول - السورية نت

تعليقات