عصابة تسرق رواتب الموظفين في حماة

عصابة تسرق رواتب الموظفين في حماة
الأربعاء 14 فبراير / شباط 2018

أقدمت عصابة على سرقة رواتب موظفي العيادات الشاملة بمحافظة حماة، والمقدرة بـ 12 مليون و189 ألف ليرة، وفق ما أعلنته وزارة الداخلية في نظام بشار الأسد.

وقال مصدر في وزارة الداخلية اليوم الأربعاء إن "أحد أفراد العصابة اعترف بالتخطيط مع أحد الممرضين والمراقب الفني بالعيادات الشاملة لسرقة الرواتب من غرفة المحاسب".

وبيّن المصدر بحسب الموقع الرسمي للوزارة أن "أفراد العصابة قاموا بالسرقة، بعد التأكد من وجود رواتب الموظفين في مكتب المحاسبة".

وأوضح المصدر أن "المقبوض عليه اعترف بقيام العصابة بسرقة مبلغ 12 مليون و 189ألف ليرة سورية".

وتابع المصدر "قام السارقون بالدخول إلى غرفة المحاسب أثناء الليل، بمفتاح مطابق موجود مع أحد موظفي العيادات الشاملة المشترك بعملية السرقة".

وتشهد المناطق التي يسيطر عليها نظام الأسد فلتاناً أمنياً ملحوظاً، فإلى جانب عمليات السرقة، ينتشر الخطف، والتعفيش، وفرض الأتاوات والاحتيال بشكل واضح، خصوصا مع انضمام الكثير من شبان المدينة وريفها إلى ميليشيات محلية وأخرى أجنبية، وحملهم السلاح، دون رادع من النظام.

اقرأ أيضا: المعارضة عقب لقائها تيلرسون: توافق مع واشنطن على القضايا الجوهرية في سوريا​

المصدر: 
السورية نت

تعليقات