قادمة من ألمانيا .. الأبقار تبدأ بالوصول إلى سوريا ضمن خطة نظام الأسد لاستيراد 12 ألف رأس

تناقص كبير للثروة الحيوانية في سوريا - أرشيف
الجمعة 08 سبتمبر / أيلول 2017

وصلت أمس الخميس، الدفعة الأولى من الأبقار المستوردة إلى مرفأ طرطوس والبالغة 600 بقرة، على أن يشهد اليوم وصول 850 بقرة.

وذكر موقع "سيريان دايز" الموالي للنظام الذي أورد هذه الخبر،  أن ما وصل، هو من أصل 12 ألفاً من الأبقار ستصل تباعاً حتى نهاية هذا العام، مشيراً إلى أنها الخطوة أولى من نوعها لحكومة النظام منذ 29 عاماً.

وأضاف في هذا الإطار، أن هذه الأبقار تعتبر من أجود الأبقار سلالة وإنتاجية، وتنتج مابين 9 إلى 10 طناً من الحليب سنوياً، وسيتم بيعها إلى 2800 مكتتب من المزارعين كمرحلة أولى، بقرض ميسر لمدة خمس سنوات.

موقع "سيرياستيبس" الموالي للنظام نشر معلومات حول هذه الصفقة أيضاً، مؤكداً أن الأبقار قادمة من ألمانيا.

وبحسب تصريحات سابقة لمعاون وزير الزراعة في حكومة النظام أحمد قاديش، فقد انخفض قطيع الأبقار في سوريا بنسبة 30 في المئة، في حين انخفض قطيع الأغنام بنسبة 40 في المئة، بينما ارتفعت نسبة الانخفاض في قطيع الدواجن لأكثر من50  في المئة.

وتسبب هذا الانخفاض في أعداد القطعان من الثروة الحيوانية بمختلف أشكالها، في تراجع حجم العرض من مادة اللحوم المطروحة في الأسواق، وبالتالي يسهم في تحريك الأسعار وارتفاعها.

اقرأ أيضاً: مسؤول في نظام الأسد يؤكد أن قيمة الأضرار المباشرة لقطاع الكهرباء بلغت 2000 مليار ليرة

المصدر: 
السورية نت

تعليقات