كانت متجهة إلى مطار حميميم بسوريا..اختفاء طائرة روسية على متنها 91 شخصاً بعد إقلاعها بدقائق

طائرة ركاب ـ أرشيف
الأحد 25 ديسمبر / كانون الأول 2016

ذكر موقع "روسيا اليوم" أن مراقبين جويين في مدينة سوتشي جنوب روسيا فقدوا اليوم الاتصال بطائرة "تو-154" بعد دقائق من إقلاعها من مطار أدلر جنوب روسيا.

ووفق المعلومات الأولية التي ذكرها الموقع فإن الطائرة تعود لوزارة الدفاع الروسية ويوجد حوالي 91 راكباً على متنها، هذا حسب بعض المصادر.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية أثناء مؤتمر صحفي إن الطائرة اختفت من الرادارات في حوالي الساعة 05:40 (02:40  بتوقيت غرينيتش)، بعد 20 دقيقة على إقلاعها من مطار سوتشي-أدلر، مضيفاً أن الطائرة تقل على متنها 83 راكبا و8 من أفراد الطاقم.

وذكرت الوزارة أن الطائرة كانت متجهة إلى قاعدة حميميم في سوريا وعلى متنها موسيقيون من فرقة ألكساندروف و9 صحفيين للمشاركة في احتفالات رأس السنة.

واستطردت الوزارة أن عملية البحث عن الطائرة لا تزال مستمرة بمشاركة جميع فرق الإنقاذ المتواجدة في المنطقة.

في غضون ذلك، نقلت وكالة "نوفوستي" الروسية عن مصدر رسمي قوله إن الطائرة تحطمت على الأرجح في جبال بإقليم كراسنودار.

ونقلت وكالة "تاس" عن مصدر في وزارة الدفاع أن فرق الإنقاذ عثرت على المكان المرجح لتحطم الطائرة المفقودة في مياه البحر الأسود قرب السواحل.

كما نقلت وكالة "نوفوستي" عن مصدر في وزارة الدفاع قوله إن فرق الإنقاذ عثرت على أجزاء من هيكل الطائرة المفقودة وعمود عجلة الهبوط في مياه البحر على بعد 1.5 كم من السواحل، كما تفيد الأنباء بالعثور على بقعة من الزيت على بعد 5 كم عن الشاطئ.

من جهته قال المتحدث باسم الكرملين "دميتري بيسكوف" إن الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" تم إبلاغه باختفاء الطائرة، مضيفاً أن "بوتين" يتسلم التقارير عن سير عملية البحث من وزارة الطوارئ.

وعقد وزير الدفاع الروسي "سيرغي شويغو" اجتماعاً طارئاً عن طريق الفيديو مع كبار المسؤولين في وزارته، بهدف تنسيق عمليات البحث.

اقرأ أيضاً: "جون ماكين": أوباما لم يفعل شيئاً لحلب وكانت سياسته أحد أسباب سقوطها بيد الأسد

المصدر: 
روسيا اليوم ـ السورية نت

تعليقات