"ليبرمان" يعلن مسؤولية إسرائيل عن غارة استهدفت منشأة عسكرية في حماة اليوم

وزير الدفاع الإسرائيلي ـ أرشيف
الخميس 07 سبتمبر / أيلول 2017

أكد وزير الدفاع الإسرائيلي "أفيغدور ليبرمان"، مسؤولية إسرائيل عن هجوم جوي استهدف فجر اليوم الخميس، منشأة عسكرية في حماة بسوريا.

وفي وقت سابق اليوم، قال جيش نظام الأسد ووسائل إعلام موالية للنظام وأخرى لبنانية، إن سلاح الجو الإسرائيلي نفذ غارة على موقع في سوريا، وقتل جنديين من قوات النظام بمعسكر في ريف حماة.

ونقل موقع القناة العبرية العاشرة (غير حكومية)، اليوم، عن "ليبرمان" قوله، إن "الغارة استهدفت قاعدة لإنتاج الصواريخ المتطورة في حماة".

وأضاف: "نحن لا نبحث عن مغامرات، ولكننا نفعل كل شيء من أجل أمننا، وعلى استعداد دائم للدفاع عن أنفسنا".

وتابع: "نحن مصممون على منع أعدائنا من الإضرار بنا، أو حتى إيجاد فرصة للإضرار بأمن المواطنين الإسرائيليين".

وشدد على أن إسرائيل "لن تسمح لأي جهة كانت بتجاوز الخطوط الحمراء التي وضعتها (إسرائيل) من أجل أمنها".

وقبل هذا التصريح، لم يصدر عن إسرائيل أي تأكيد أو نفي لمسؤوليتها عن غارة اليوم بحماة.

وعادة ما تلتزم إسرائيل الصمت إزاء الغارات التي تنفذها على أهداف في سوريا.

اقرأ أيضاً: بعد عملية أمنية.. إلقاء القبض على قتلة شباب الخوذ البيضاء في إدلب

 

المصدر: 
الأناضول - السورية نت

تعليقات