مجلس النواب العراقي يصوت على قانون دمج "الحشد الشعبي" بالجيش

مجلس النواب العراقي يقر قانون "الحشد الشعبي" - أرشيف
سبت 26 نوفمبر / تشرين الثاني 2016

صوّت البرلمان العراقي، اليوم السبت، بالأغلبية، على مشروع قانون أصبح بموجبه "الحشد الشعبي" هيئة رسمية، خلال جلسة قاطعها نواب اتحاد "القوى السنية".

وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع حاكم الزاملي، في مؤتمر حضره عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني (أكبر كتلة شيعية في البرلمان) ونواب من عدة كتل في مبنى البرلمان، إن "لجنة الأمن والدفاع وبمشاركة اللجان ذات العلاقة استطاعت تشريع قانون الحشد الشعبي".

ودعا الزاملي، الحكومة إلى إرسال الهيكل التنظيمي وتعيين قيادات لـ"الحشد الشعبي".

من جهته، أشار الحكيم إلى أن مجلس النواب قام بمسؤوليته الوطنية تجاه من وصفهم بـ"المجاهدين".

وقال مراسل الأناضول، إن التصويت على القانون تم بأغلبية أصوات الحضور البالغ 208 أصوات، بالرغم من مقاطعة نواب كتلة اتحاد القوى (53 نائباً) للجلسة.

ويأتي التصويت بالرغم من دعوة الأمانة العامة لمجلس الوزراء العراقي، البرلمان، لإعادة مشروع "قانون الحشد" لدراسته، بعد الجدل المثار وبالتحديد من الكتل السنية.

وفي وقت سابق اليوم، قال محمد الكربولي رئيس كتلة الحل المنضوية ضمن تحالف القوى، إن "الحكومة سحبت اليوم قانون الحشد الشعبي من البرلمان، لاحتواء مقترح القانون تبعات مالية".

وأضاف الكربولي، أن "التحالف طالب سابقاً بضرورة أن يتم تأجيل إقرار القانون واستجابت الحكومة اليوم لذلك".

وفي هذا الإطار، ذكر موقع "السومرية نيوز" الالكتروني الإخباري، أن المجلس غير تسمية قانون "الحشد الشعبي" إلى "هيئة الحشد" قبل أن يباشر بالتصويت عليه.

ويأتي التصويت وسط خلاف بين الكتل السياسية على فقرات في القانون تتعلق بالتوازن وتوزيع النسب بين مكونات الشعب العراقي، ومشاركة جميع المحافظات في الدفاع عن مدنهم، وأن لا يقتصر على محافظة دون أخرى . كما يدور الخلاف حول أعداد هذا التشكيل وأن لا يتجاوز 100 ألف مقاتل.

اقرأ أيضاً: الأركان الإيرانية: ربما تصبح لدينا قاعدة بحرية في سوريا أو اليمن

المصدر: 
وكالات - السورية نت

تعليقات