مقتل قيادي في الفرقة 101 في أطمه

صور للسيارة التي انفجرت في أطمه ـ السورية نت
الأحد 04 يناير / كانون الثاني 2015

أفاد مراسل "السورية نت" في حلب محمد الشافعي أن سيارة تاكسي استهدفت منذ قليل في قرية أطمه في الحدودية مع تركيا شمال إدلب بعبوة متفجرة. وأضاف مراسلنا أن السيارة كانت في منتصف القرية وأدى الانفجار إلى تدمير السيارة ومقتل سائقها.

وفي تصريح لـ"السورية نت" من عبد الرحمن الحسن وهو شرطي منشق يعمل في مخفر البلدة قال: إن "السيارة هي للعقيد الطيار المنشق مهيب الحمدو وهو قيادي في الفرقة 101 العاملة في ريف إدلب حيث تم استهدافه بعبوة موجهة مزروعة على جانب الطريق أدت إلى استشهاده على الفور وتضرر كبير في السيارة". 

وأضاف الحسن أنه تم "نقل الجثة إلى أقرب مشفى" وأشار إلى أنها المحاولة الثالثة لاغتيال العقيد حيث "فشلت قبلها محاولتين لاغتياله، لكنهم نالوا منه هذه المرة".

وقد شهدت قرية أطمه خلال السنة الماضية تفجير سيارة مفخخة في منتصف المدينة راح ضحيتها أكثر من 10 أشخاص وجرح العشرات كما تم استهداف مشفى أورينت في القرية بسيارة مفخخة أيضاً مما أدى إلى تضرر أجزاء كبيرة من المشفى واستشهاد العديد من الجرحى داخلها.

وتعد مدينة أطمه ذات أهمية استراتيجية كونها تقع بالقرب من الحدود التركية وتتركز فيها مقرات الأركان والمجالس العسكرية فضلاً عن كونها مركزاً لإيواء اللاجئين السورين الهاربين من هول الحرب في سورية.

المصدر: 
السورية نت